الفقد والعشق والتعلق

 

مشاعر العشق والتعلق والفقد من أشد المشاعر بعثا للمعاناة والألم، لكنه كبقية المشاعر السلبية يمكن التخلص منه بإذن الله باستخدام الحرية النفسية، وهي طريقة مجربة نجحت مع حالات عديدة.

ملاحظة: المخاطب هنا رجل، أما بالنسبة للمرأة فيمكن التغيير في العبارات لتناسبها، ولكن تبقى جولات العلاج صحيحة في كلا الحالتين.

 

أولا، حدد قوة مشاعرك:

حدد قوة المشاعر التي تعاني منها بمقياس من عشر نقاط. بحيث يكون الأعلى هو 10 من 10. ويكون التقييم بالشعور التلقائي وليس هناك داع للاهتمام بالدقة الزائدة.
حدد التقييم لكل شعور من المشاعر التالية:
1- عدم الثقة بـأن هذه الطريقة العلاجية مفيدة
2- الخوف أن تعود لك الحالة في أية لحظة حتى لو ذهبت
3- الحزن على فراق هذه المرأة
4- درجة الوله عليها والرغبة برؤيتها
5- الحزن على حظك وحياتك
6- الغضب على هذه المرأة (الحنق والحقد والغل بسبب تخليها عنك)
7- الحقد على الرجل الذي سوف يعيش معها
8- عدم الثقة في النساء وفي زوجة المستقبل
9- تأنيب الضمير على سماحك لنفسك بخوض هذه التجربة الفاشلة
10- الإحساس أنك غبي (وأنه تم خداعك)
11- الشعور بالمرارة وخيبة الأمل
12- الحنين للماضي والذكريات
13- الخوف أن يخلو مستقبلك من الحب
14- الشعور بالوحدة
ويمكن إضافة أي شعور آخر تشعر به.

 

ثانيا، التخلص من المشاعر السلبية:

بعد أن نقوم بتقييم تلك المشاعر، نختار تلك التي نعاني منها، ثم نتخلص منها كالتالي:

نقوم بالربت على قاعدة الكف مع ترديد العبارة التالية ثلاث مرات بعد تعديلها حسب الشعور الذي نريد التخلص منه:

رغم شعوري بـ ... لكني أتقبل نفسي تماما وأحبها وأسامحها.

ثم نقوم بالربت على النقاط (بداية الحاجب، جانب العين، تحت العين، تحت الأنف، الذقن، الترقوة، تحت الإبط، الرسغ، أعلى الرأس)، مع ترديد العبارات التالية بعد تعديلها:

أنا أشعر بـ ...

أنا لا أشعر بـ ... (نفس الشعور أيضا)

هذا الشعور الجارف بـ ...

أنا أريد أن أتخلص من ...

أنا أختار أن أتخلص من ...

أنا أستحق أن أتخلص من ...

لا يوجد خطر أو ضرر أن أتخلص من ...

بعد ذلك نقيس شدة الشعور مرة أخرى، ثم نكرر الربت على النقاط باستخدام نفس العبارات، وهكذا حتى يصل الشعور قريبا من الصفر.

نكرر هذا الربت على النقاط لكل شعور نعاني منه من المشاعر الـ 14 (المشاعر التي نعاني منها فقط)، ثم ننتقل إلى التخلص من المواقف المؤذية..

 

ثالثا، التخلص من المواقف المؤذية بطريقة (الفلم):

قد تكون هناك مواقف مؤذية كلحظة الفراق أو لحظة التنكر للعلاقة أو أية لحظة عاطفية قوية صادمة، وليس بالضرورة كل المواقف وإنما فقط تلك القوية منها، فنتخلص منها باستخدام تقنية الفلم (Movie Technique) كالتالي:

أولا: نحدد الموقف المؤذي، وليكن أشد المواقف تأثيرا على مشاعرنا، ثم نختار الجزء القوي من الموقف ليكون بمثابة مقطع من دقيقة أو دقيقتين أو ما يقارب ذلك، ثم نعطيه اسما محددا كأسماء الأفلام السينمائية؛ أي اسم مميز.

ثانيا: نتخيل الموقف ثم نقيس شدة تأثرنا تجاهه، ثم نقوم بالربت على النقاط كما في الفقرة 3 بالضبط، ولكن بدلا من عبارات الربت نردد اسم الفلم.

ثالثا: نتخيل الموقف مرة أخرى، ويمكن تركيز الخيال عن طريق الاسترخاء وإغماض العينين، ونقيس شدة التأثر، ثم نقوم بالربت مرة أخرى مع ترديد اسم الفلم. نكرر هاتين الخطوتين (القياس والربت مع الترديد)، ونبالغ في تخيل اللحظات المؤثرة في الموقف، إلى أن نشعر بعدم التأثر نهائيا عند تخيل الموقف حتى مع التركيز والمبالغة. وهنا ينتهي تأثير ذلك الموقف ويتوقف العقل الباطن عن توظيفه لا شعوريا بطريقة ضارة. وسنجد شعورا بالارتياح والتحرر، وسنجد أيضا أن هذا الموقف قد تحول إلى حادثة عابرة في حياتنا لا تأثير لها وقد لا نتذكرها إلا نادرا كأي حادثة روتينية أخرى.

 

رابعا، التخلص من الآلام والأوجاع:

كثيرا ما يصاحب مشاكل التعلق العاطفية أوجاع جسدية، وهذا يحصل في بعض الأحيان لا شعوريا لتشتيت المعاناة النفسية المزعجة الناتجة من مواقف صادمة ومؤذية. والحاصل أن هذه الآلام الجسدية تصبح معاناة إضافية أخرى مع المعاناة النفسية. وتكون هذه الآلام في الغالب عبارة عن صداع في الرأس أو مغص دائم في البطن أو غصة في الحلق أو كتمة في الصدر أو آلام في الظهر أو الرقبة عند تحريك الرأس، أو ألم في الكتف يصعب معه رفع اليد.. الخ.

لعلاج مثل هذه الآلام والأوجاع، طبق الخطوات التالية:

أولا: قم بقياس شدة الألم من عشر نقاط، بحيث تكون 10/10 هي الأشد، وإن كان الألم مرتبطا بالعضلات قم بتحريك العضو حتى تشعر بشدة الألم. ثم حاول أن تتخيل لونا لهذا الألم ولو بقليل من الاسترخاء. أي لون يخطر ببالك فهو مناسب.

ثانيا: مرحلة الإعداد، وهي نفس المرحلة الموضحة في الفقرة 2 أعلاه، ولكن نردد العبارة التالية مع الربت على الكف: (رغم شعوري بهذا الألم [الأحمر أو البني.. الخ] في [بطني أو ظهري..الخ] لكني أتقبل نفسي تماما وأحبها وأقدرها وأسامحها).

ثالثا: ضع إحدى يديك على مكان الألم وقم بالربت بيدك الأخرى على النقاط كما في الفقرة 3 في الأعلى، وردد العبارة التالية: (هذا الألم [الأحمر أو البني.. الخ]). كرر الربت والترديد لعدة دورات متتالية. بعد ذلك قم بقياس شدة الألم ولونه، وستجد أنه خف وأن لونه في خيالك صار باهتا بعض الشيء، وإذا كان مرتبطا بحركة الأطراف فستجد أن بإمكانك تحريك العضو بطريقة أفضل.

كرر الربت بنفس الطريقة بالضبط لكن مع تغيير العبارة لتكون: (ما تبقى من هذا الألم [الأحمر أو البني.. الخ]). ثم كرر القياس، واستمر على هذا المنوال حتى تشعر أن الألم قد زال تماما أو يكاد، وأنه لم يعد له لون، أو أنك تستطيع تحريك العضو المصاب بحرية.

 

خامسا، التخلص من أمراض الحساسية:

تعتبر أمراض الحساسية الجلدية والإكزيما من أكثر الأمراض ارتباطا بمشاعر الفقد والفراق. لاحظ كثرة الحالات التي يصاب بها المساجين بمثل هذه الحساسية الجلدية لفراق أحبابهم. وفي الغالب أن التخلص من مشاعر الفقد سيؤدي تدريجيا إلى اختفاء الحساسية أو الإكزيما، ولكن من المناسب أن نطبق على الحساسية نفسها أيضا:
قم بمعالجة الحساسية بالربت على النقاط (بداية الحاجب وجانب العين وتحت العين وتحت الأنف والذقن والترقوة وتحت الإبط والرسغ والرأس) مع ترديد عبارات مثل:
هذه الحساسية في [العضو المصاب]
المناعة ضد هذه الحساسية
أنا أختار أن أتخلص من هذه الحساسية
أنا لا أحتاج هذه الحساسية لأعرف مشاعر الفقد
أنا أستحق التخلص من هذه الحساسية
ليس هناك ضرر من التخلص منها
(إن كانت الإصابة إكزيما فطبق بنفس العبارات مع استبدال اللفظة)
ويكون تكرار جولات الربت على الحساسية حسب ما يراه المصاب يوميا أو كل يومين على مدى أيام حتى تزول.

 

سادسا، استخدام المعالج التفاعلي:

يمكنك أيضا استخدام المعالج التفاعلي في موقعنا، وهو مفيد في توليد عبارات الربت لمشكلتك وعمل جلسة ربت كاملة وجاهزة للتطبيق. اكتب العبارة التالية في المربع المخصص ثم اضغط زر (إرسال) ثم أكمل الخطوات:

العشق

 

ملاحظات مهمة:

- في أحيان كثيرة يتم التخلص من شعور معين بالربت فتظهر مشاعر أخرى لم تكن موجودة، كأن نتخلص من الخوف فيظهر لنا شعور بالحزن أو الغضب مثلا، وهذا طبيعي جدا، فهذه المشاعر كلها موجودة ولكن شدة بعضها يجعلها تغطي على الأخرى، وعندما نتخلص من المشاعر الشديدة تظهر المشاعر الأقل شدة.. والحل هو بالربت على هذه المشاعر الجديدة والتخلص منها.

- التثاؤب أثناء الربت هو علامة من علامات الاستجابة للعلاج، ومن العلامات أيضا ظهور مشاعر سلبية جديدة كما في الملاحظة السابقة، ولكن عدم ظهور مثل هذه العلامات لا يعني بالضرورة عدم الاستجابة للربت، لأن التأثر غالبا يكون على مستوى المشاعر، وهذه يمكن قياسها كما هو موضح في الشرح.

- يفضل أن يتم الربت أمام المرآة والنظر في الوجه أثناء الربت، كلما تيسر ذلك.

- ليس هناك ما يدعو للخوف من استخدام الحرية النفسية على الإطلاق.. لا ضرر منها في جميع الأحوال وبغض النظر عن العبارات المستخدمة في الربت، ولم تسجل أية أضرار منها نهائيا.

- احرص كثيرا على استخدام الحرية النفسية في التخلص من مشاعر تأنيب الضمير والحقد على الآخرين، فهما من أشد المشاعر فتكا، وسامح نفسك والآخرين فأنت المستفيد الأول من ذلك.

- بعض المشاعر التراكمية التي تكونت عبر السنين ولا يمكن فحصها لحظيا (كنقص الثقة بالنفس) قد لا تظهر نتيجتها على الفور. لا تقلق فالربت عليها يفعل فعله العميق في عقلك الباطن وإن لم تشعر به بصورة واضحة.. ستجد بعد أيام من الربت أنك شخص آخر تماما.

- ينصح بشرب السوائل قبل جلسة الربت مباشرة.

- ينصح قبل جلسة العلاج بإجراء جولة قصيرة من الربت عن الخوف من الحرية النفسية أو عدم الثقة بها كعلاج، أو الخشية من فشل العلاج أو الخشية من عودة المشكلة.

- لا تعتبر القناعة بفعالية الحرية النفسية شرطا لنجاح العلاج، فالأمر مختلف تماما عن العلاج بالإيحاء أو ما يسمى بتأثير البلاسيبو، ولكن الاقتناع بفعاليتها له دور مساعد في الشفاء، كما هي الحال في بقية الطرق العلاجية الأخرى.

 

 

 

.

ليست لديك الصلاحية لكتابة التعليقات...

التعليقات  

#15 متفإئل جدا 2016-09-26 00:16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اود ان اتقدم لادارة هذا الموقع والقائمين على هذا الصرح بالشكر العظيم
فلكم بعد الله الفضل في تحريري من مرض العشق فقد عانيت طيلة عشر سنوات من هذا المرض وبفضل الله سبحانه وتعالى ثم بفضلكم وبفضل ما قراته في هذا الموقع وما تعلمته منه
حيث طبقت ما قراته في هذه التقنية وطبقته ،
وبفضلا من الله فقد شفيت تماما من مرض العشق وهجرة من كنت اظنها يوما حبيبه والعياذ بالله
وانا انصح من ابتلى بهذا المرض تطبيق التقنيه وباذن الله سيجد فرقا كبير وسيرى نفسه محررا حرا طليقا .
واعيد واكرر لادارة الموقع وللقائمين على هذا العمل بجزيل الشكر والامتنان سائلا المولى ان يجزيكم عني خير الجزاء
#14 Tami 2016-08-19 03:17
اريد التخلص من عشقي لشخص لن ارتبط به واحب خطيبي كيف ابدأ وايش الي استخدمه علماً بإني لا اريد ان اكره هذا الشخص ولكن اريد إزالة مشاعر الحب التي اكنها له لكي احب خطيبي فقط ساعدوني.
-----------------
الإدارة:
مشاعر التعلق ومشاعر الكره كلها مشاعر سلبية، والتطبيق لا يمكن أبدا أن ينشأ عنه مشاعر سلبية حتى لو تم تطبيقه بطريقة خاطئة.
فالتطبيق في هذه الصفحة يقوم بتفريغ مشاعر التعلق والتخلص منها فقط.
يمكنك تطبيق الجلسة المشروحة في هذه الصفحة.
#13 محمد 2016-08-16 14:31
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. السادة الكرام ، جزاكم الله خيرًا على ما تقدموا لخدمة المجتمع والإنسان ..
أنا لدي مشاعر كره وغضب وحقد وكراهية لأناس معينة،ولكن لا أستطيع تخيل أو تحديد المواقف بل حتى الشعور بهذه المشاعر أثناء التربيت عليها ، وأنا استخدم الحرية النفسية من قبل خمس سنوات أفادتني بشيء معين ولكن الشيء الأهم لم أستطيع التخلص منه ، وأنا مؤمن بالتقنية لما فيها من فوائد ولكن المشكلة تكمن في تحديد المواقف أو المشاعر حتى أتمكن من التخلص من المشاكل السلبية المتعبة لدي ،، أما التربيت بطريقة الفلم فهذه لدي مشكلة ولم أفهمه فأرجو منكم توضيحه لي ولكم مني جزيل الشكر والعرفان .
-----------------------
الإدارة: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
لا أعلم كيف لا يمكنك تحديد المشاعر وأنت تقول إنها مشاعر كره تجاه أناس معينة.. أنت الآن حددتها.
قم بقياسها بشكل تلقائي من عشر نقاط، والقياس بالطبع لا يترتب عليه شيء ولا يلزم أن يكون دقيقا، وهو مجرد قيمة تخطر في بالك تجاه المشكلة، يعني أي قيمة تخطر في بالك لشدة هذه الكراهية هي القياس.. بعد ذلك طبق الربت باستخدام عبارات المسامحة مثل:
أنا أسامح فلان
أنا لا أحتاج إلى هذه الكراهية تجاه فلان
أنا أقبل فلان
أنا أسامحه تماما تماما
أنا أعذره تماما
هو تصرف حسب معرفته القاصرة
أنا أفضل بدون هذه الكراهية
أنا المستفيد من مسامحة فلان
وهكذا..
ثم قس مشاعرك من جديد وطبق.. واستمر في القياس والتطبيق حتى تتفرغ شحنات الكراهية تجاهه، ثم ابدأ بالكراهية تجاه الشخص الآخر..

أما طريقة الفلم فهي مشروحة في طريقة التطبيق، مجرد أن تحدد الموقف المزعج وتعطيه أي اسم يخطر في بالك، ثم تقوم بقياس شدة تأثرك من الموقف ثم جولة ربت مع ترديد الاسم مع تخيل الموقف بشكل واضح، ثم تقيس وتكرر الجولة مع تخيله بشكل أوضح وأكثر مبالغة.. وتستمر في ذلك حتى يكون تخيل الموقف المؤذي غير مؤثر على مشاعرك إطلاقا وكأنه حادثة عادية جدا.
#12 سهى 2016-03-21 13:37
السلام عليكم،
أنا طبقت تقنية الحرية النفسية للتخلص من مشاعر التعلق وصعوبة تقبل فراق شخص أحببته، طبقتها منذ ثلاثة أيام قمت بتحديد قوة مشاعري على سلم عشرة، ثم حددت درجة كل من العبارات الأربعة عشر المقترحة، وأضفت ثلاثا أخرى تتعلق بي شخصيا، ثم طبقت العبارات المقترحة التي تحيط بكل جوانب الشعور المراد التخلص منه، وأخيرا كان هناك موقفا خذلان مؤلمان كثيرا مع هذا الشخص طبقت عليها تقنية التخلص من المواقف المؤذية بطريقة الفلم.
أول أمس والأمس جربت الإطلاع على صوره والحمد لله كأن مشاعري توازنت وصار شخصا عاديا بالنسبة إلي.
أشكركم أستاذ على وقوفكم إلى جانبي وجزاكم الله عني خيرا كثيرا. آمين يا رب.
-----------------
الإدارة: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الحمد لله على توفيقه، وجزاك الله خيرا.
#11 المحب 2016-02-15 16:02
أنا اعاني من تأنيب الضمير لأني هاجرت إلى أوروبا لوحدي دون زوجتي واولادي على نية لم الشمل وأرى أن الإجراءات في أوروبا بطيئه أصابني الاكتئاب بالغربه والوسواس كيف أخلص من هذه الآلام أنا تعيس جداً ماالطريقه؟
-------------------------------
الإدارة:
يجب التخلص من تأنيب الضمير لأنه ضار.
من حيث المبدأ فيجب عليك إصلاح أخطائك، ويجب رفع أي ظلم أنت تسببت به لأحد من الناس، فهو سيبقى وستحاسب عليه.
أما إن كان الأمر قد انتهى ولا مجال للإصلاح، فيمكنك البحث عن الوسائل الشرعية التي قد تخفف عليك الأمر كالصدقة عنهم أو ما شابه ذلك، لكن عموما لا أستطيع أن أفتيك في هذا الجانب، ويمكنك أن تبحث بنفسك.
وأما من ناحية التخلص من تلك المشاعر، فيمكن ذلك إن شاء الله بتطبيق جلسة ربت عادية كما هو موضح في صفحة طريقة التطبيق، مع استخدام عبارات مناسبة مثل:
أنا أسامح نفسي تماما
أنا أتقبل نفسي تماما
أنا لا أحتاج أن ألوم نفسي
تأنيب الضمير غير مناسب لي
أنا أفضل بلا تأنيب ضمير
..الخ.
ومن المهم جدا أن تقيس مشاعر تأنيب الضمير بين كل جولة وأخرى.
#10 soso 2015-09-15 20:40
هل ممكن أستخدم طريقة الربت هذه فى تثبيت مشاعر ايجابية أو زرع مشاعر ايجابية ؟؟؟؟ بمعنى انى أقول جملة توكيدية ايجابية مع التربيت ولا اقول اى شئ سلبي.
-------------------
الإدارة:
كما هو موضح في طريقة التطبيق فإن الربت يستخدم لتثبيت المشاعر الإيجابية وكذلك التخلص من المشاعر السلبية.
لا ضرر أبدا من استخدام أية عبارة أثناء الربت، فهي إذا لم تنفع فهي لن تضر أبدا، فإن كانت سلبية فهي تساعد على التخلص المشاعر المرتبطة بها، وإن كانت إيجابية فهي تساعد على تثبيت المشاعر الإيجابية.
ولهذا من أفضل التطبيقات أثناء الربت أن نردد عبارات سلبية وعكسها تماما، والمبالغة جيدة في تلك العبارات.
#9 coucou 2015-06-16 19:29
انا اعاني من فقد و عشق و عمري 19 سنة و ارجوكم لي 5 ايام من فراق احس في نفسي رااح انفجر من تفكير و كل شئ اغيثوني اغثكم لله.
-----------------
الإدارة:
الجلسة العلاجية في هذه الصفحة تناسب حالتك. طبقها جيدا وبعناية ثم كررها وبإذن الله تتخلص من هذه المشاعر المؤلمة.
#8 ام مطر 2015-03-19 14:34
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اختبرت الحرية النفسيه في موقف صعب جداً وهو وقت الولاده كان مشاعر ممزوجه الم بخوف برعب بعدم ثقه بالنفس بجهل بالموقف كلها مع بعض وطال علي الوقت وجا في بالي انقذ نفسي من هذا الألم بتطبيق الحريه النفسيه وكانت النتيجه مذهله للغاااااااااايه ولله الحمد
#7 سما 2014-09-22 13:41
جزاك الله خير على الرد
ما عندي مشكله افكر التفكير العقلاني بالزواج ولكن من دون مشاعر اﻷلم والخوف والقلق والحرمان
كيف اصل لهذي المرحله؟
بارك الله فيكم ..
--------------------
الإدارة:
لا يحتاج الأمر أكثر من تطبيق جلسات ربت من وقت لآخر لكل شعور من تلك المشاعر، وقي كل مرة نقيس شدة الشعور ونتأكد أنه وصل للصفر.
أما إن كانت هناك مواقف مؤذية لها علاقة بتلك المشاعر فنطبق عليها طريقة الفلم. وشرح هذه الطرق موجود في صفحة "طريقة التطبيق".
#6 انتظار 2014-09-05 06:55
مشتاقة للحمل والأمومة ولي 9سنوات :cry:
-------------
الإدارة:
عليك بكثرة الاستغفار والدعاء في جوف الليل، ولا تغفلي الفحص الطبي.
#5 سما 2014-09-04 14:39
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواني انا تخلصت من اثر الفقد والعشق ولكن ظهرت لي مشكه اخرﯼ وهي الخوف من تقدم السن وتٲخر الزواج
تعتريني مشاعر مزعجه متعبه بسبب تٲخر زواجي.
------------------
الإدارة: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
لو طالعت الفقرة الأولى في الملاحظات الموجودة في آخر الموضوع لعلمت أن هذا الأمر طبيعي.
طبقي على مشاعر الخوف تلك لتتخلصي منها..
قد يتبادر إلى ذهنك أن التخلص من هذه المشاعر أمر غير جيد لأنه يجعلك تهملين جانب الرغبة في الزواج، لكن هذا غير صحيح. التطبيق فقط يخلصك من الهاجس المؤذي، ولكن يبقى التفكير العقلاني بضرورة الزواج موجودا.
الحرية النفسية تخلصنا فقط من المشاعر المزعجة وليس من التفكير العقلاني الصحيح.
#4 اناندا 2014-08-16 18:19
شكرا كثييير لكن حابة أعرف كيف يمكن علاج مشاكل تظهر في العمل ?
كانتقالي لمصلحة لا احبها و تعاملي مع مسؤل كثيييير صعب
شكرا مع امتناني.
----------------------
الإدارة:
مثل هذه المواقف الحياتية المتعلقة بسلوك الآخرين لا تحلها الحرية النفسية والسبب ببساطة هو أن تلك المواقف سببها أشخاص آخرين وليس نحن.
ما يمكن عمله في هذه الحالة هو التطبيق على المشاعر المتولدة من هذا الوضع، مثل مشاعر الخوف والقلق والكراهية والغضب والحزن..
التخلص من هذه المشاعر يجعلنا في وضع أفضل كثيرا بحيث نستطيع أن نتخذ القرار الصحيح ونتصرف ونحن أكثر راحة واطمئنانا.
#3 منير 2014-08-16 14:51
طيب اذا كان عند الواحد تخوف من الأكل بسبب موقف صار له قبل كم سنه بعد ماأكل ضايقه الأكل وهو يخاف من الترجيع وصار بعدها معاه خوف يتكرر هالموقف لدرجه ماياكل حد الشبع كيف يتخلص من هالشعور.
-------------------
الإدارة:
يتخلص من هذه المشكلة على مسارين: الأول أن يقوم بالربت على الخوف من الترجيع والخوف من الأكل..الخ (وهذا موضح في الفقرة 3 من طريقة التطبيق)، والمسار الثاني هو استخدام طريقة الفلم (الفقرة 4 في صفحة التطبيق) للتخلص من الموقف الذي حصل سابقا وأية مواقف مهمة لها علاقة بالمشكلة.
#2 سالم عبد الله 2014-08-11 22:21
السلام عليكم ..
اذا كانت المشاعر متداخلةولا تستطيع التمييز بينها فما الحل ..
------------------------
الإدارة: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
طبق على كل واحد من تلك المشاعر. عندما تقرأ العبارات التي تخص ذلك الشعور وتقوم بالربت فإنك تلقائيا تتخلص منه. بعد ذلك طبق على الشعور الآخر، وهكذا.
أما إذا لم تعرف ماهي مشاعرك بالضبط فطبق على المشاعر السلبية المعروفة مثل الحزن والغضب والخوف (بشتى أنواعه) والكراهية وتأنيب الضمير والضغينة..الخ.
#1 خوخه 2014-08-06 23:33
اول يوم اطبق ارتياح عميق الحمدالله بس كم يوم اطبق عشان مارجع مثل اول؟
----------------
الإدارة:
ما دام الارتياح موجود فلا حاجة للتطبيق.
إذا ظهرت أية مشاعر غير مرغوبة مرة أخرى فيمكنك التطبيق بشكل مختصر.

جديد الموقع